أتورستات

دواء أتورستات “Atorstat” أقراص تُساعد في تنظيم الدهون المتراكمة بالدم فهو علاج فعال لهذه الحالات فهو دواء يحتوي على نسبة عالية من الفوائد التي تكون سبباً في علاج الكثير من هذه الأمراض حيث أن جسم الإنسان يتعرض لبعض الدهون مثل الدهون المتراكمة على الكبد والكلي والتي تُسبب تليف بهما كما يُقلل من مخاطر أمراض القلب المستعصية وسوف نوضح بالتفصيل هذا الدواء وما هي الأمراض التي يدخل في علاجها.

ما هو دواء أتورستات

دواء أتورستات يُعتبر هذا الدواء هو الأفضل في كثير من الحالات التي تُصيب الجسم بالدهون فإن هناك بعض الأضرار التي تُسببها هذه الدهون ومنها الأمراض القلبية لذلك يحرص المرضى على تناول هذه الأقراص لأن عدد كبير من الأطباء ينصحون بتناوله في هذه الحالات.

دواعي استعمال دواء أتورستات

  • يقلل من نسبة الكولسترول في الدم.
  • يقي الشخص من التعرض للذبحة الصدرية.
  • يقضي على ضيق الشرايين.
  • يحمي من أمراض الأوعية الدموية.
  • يقي الشخص من السكتات الدماغية والقلبية.
  • يُعالج زيادة الليبوبروتين بالدم.

الجرعة المسموح بها من دواء أتورستات

  • الجرعة المناسبة لحالات فرط الكولسترول بالدم تكون بمعدل 10-80 ملجم مرة يومياً.
  • الجرعة المناسبة للأطفال والمراهقين بداية من عشرة سنوات وحتى 17 سنه تكون بمعدل 10 ملجم مرة في اليوم.
  • الحد الأقصى للجرعة اليومية تكون بمعدل 20 ملجم.
  • يكون من الضروري على المريض أتباع نظام غذائي مناسب خالي من الكولسترول وذلك للحصول على نتيجة سريعة.

الآثار الجانبية الناتجة من تناول دواء أتورستات

عند تناول هذه الأقراص يجب أخذ الحذر من أخذ جرعة زائدة حتى لا يتأثر المريض بأي نتائج عكسية ناتجة من الآثار الجانبية المتواجدة بهذه الأقراص وأليكم بعض هذه الأعراض السلبية التي تكون سبباً في بعض المشاكل الصحية.

  • الشعور بالأرق وعدم القدرة على النوم بانتظام.
  • التهاب حاد في مجرى البول.
  • الغثيان المستمر وعُسر هضم.
  • حدوث تشنج في العضلات.
  • صعوبة في التنفس.
  • حساسية بالجسم.

موانع استعمال دواء أتورستات

  • يمنع تناوله لمرضى قصور الكبد والكلي.
  • يمنع نهائياً في حالة الحمل.
  • يكون خطر على الرضيع لذلك يمنع تناوله في فترة الرضاعة الطبيعية.
مواضيع ذات صلة

أترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.