اسباب آلام الركبة

اسباب آلام الركبة وطرق علاجها حيث أن آلام الركبة من أبرز المشاكل الشائعة لدى الكثير من الأشخاص حيث تؤدي إلى عدم القدرة على الحركة وممارسة الحياة بالشكل الطبيعي ولهذا فيجب عدم تجاهل هذا الآلم للحد من تطور الحالة والإصابة بإلتهاب الأوتار أو الأربطة أو الغضاريف ومن الأعراض المصاحبة لآلم الركبة عدم القدرة على ثني الركبة مع صدور صوت عند تحريك الركبة وألم في الركبة مصاحبا تورم وإحمرار والحمى وعدم الاستطاعة على الوقوف والسقوط في حالة الوقوف على الركبة.

اسباب آلام الركبة وطرق علاجها :

إصابة الرباط الصليبي الأمامي الذي يؤدي إلي تمزق أربطة عظام الساق جميعها أو أحدها وأكثر الأشخاص تعرضا لهذه الاصابة هم لاعبو كرة القدم والسلة.

وإصابة الغضروف المفصلي الذي يمتص الضربات التي تتعرض لها عظام الساق أو الفخذين.

وإصابة الكيس الزلالي الذي يؤدي إلي إلتهابات ويسبب الآلم.

إصابة الوتر الرضفي في أعلى الركبة والمصاحب لتهيجات في أنسجة الركبة تؤدي إلي شعور المصاب بالألم.

وإلتهابات المفاصل، حيث أن التعرض لالتهابات المفاصل يزيد من أكثر عرضة للاصابة بالألم الركبة.

كما أن هشاشة العظام وهي تحدث أثناء التقدم في السن أو نقص أحد العناصر الغذائية.

إلتهابات المفاصل الروماتويدية وهي تنتج عن خلل في الجهاز المناعي الذاتي.

النقرس الناتج عن زيادة حمض اليوريك داخل المفاصل.

إلتهابات المفصل الإنتانية التي تسبب آلام في الركبة مصاحبة لتورم وإحمرار وإرتفاع درجة حرارة الجسم.

مع إضطراب في الوزن وعدم ثباته يتسبب في كسر أو تمزق العظام والغضاريف.

وإنزلاق في أحد مفاصل الركبة.

علاج آلام الركبة :

الحصول على الراحة مع تناول المسكنات.

ممارسة أنواع من الرياضة التي لا تؤذي الركبة.

مع العلاج الطبيعي ووضع الكمادات الباردة أو الساخنة حسب تشخيص الطبيب لحالة المريض.

مع تنظيف الركبة واستخدام المضادات الحيوية للالتهابات الجرثومية.

الإبر وتؤخذ داخل مفصل الركبة ويعتمد نوع الإبر حسب مرحلة المرض.

كما أن العمليات الجراحية ويتم من خلالها استبدال مفصل الركبة.

مواضيع ذات صلة